Connect with us

Published

on

بيروت – لبنان | أحوال المسلمين

لم يعد الطابع الرمضاني يطغى على اجواء بيروت كما كان سابقا، ذلك ان عادات وتقاليد هذا الشهر تغيرت وتبدلت، وبقيت قلة قليلة من البيروتيين تهتم بالبعض منها، وكثيراً ما تسمع منها عبارات مثل: رمضان الشهر المبارك الذي تعيشه اليوم هو غير رمضان الذي في ذاكرة الطفولة، الله يرحم ايام زمان.

وتبقى المعاني الاساسية لشهر رمضان عند الجميع بأنه شهر الصوم، فيه نزل القرآن الكريم، ومنه ليلة القدر التي هي خير من ألف شهر، وهو يمنح المؤمنين فرصة للمصالحة مع الذات ومع الله سبحانه وتعالى، ومع الناس من خلال تطهير النفس من كل خبيث والالتزام بأوامر المولى جل جلاله وتوثيق الصلة به والتسامح ومحبة الآخرين.

ويسترجع أهالي بيروت العريقون عادات رمضان القديمة، التي تبدأ مع احتفالات النصف من شهر شعبان، ويقولون ان العادة القديمة تعود الى العهد العثماني في بيروت، وما ان يتم إثبات رؤية هلال شهر رمضان المبارك حتى تطلق المدفعية المرابطة في الساحة المجاورة لما كان يعرف بـ «القشلة»، مقر السرايا الحكومية الحالي في وسط بيروت، 21 طلقة لإعلام الناس ببدء شهر الصوم، وكان للمدفع دولابان وتجره البغال من الثكنة الى الرابية، اما القذيفة فكانت عبارة عن حشوة قماش كتان وبارود، ومن لم تصل الى سمعه طلقات المدفعية يدرك من مشاهدة الانوار على مآذن المساجد ان هلال رمضان قد هلّ، فيقبل الاهالي على تهنئة بعضهم بقولهم: «هلّ هلال الشهر، شهر مبارك علينا وعلى امة محمد»، وكانت تزين الساحات العامة والاحياء بالاعلام، والاضواء الملونة والمصابيح، وسعف النخيل الاخضر واقواس النصر.

وكانت عملية اثبات هلال رمضان تتم عبر شخص موثوق به يسمى «الميقاتي»، فكان لكل من بيروت وطرابلس وصيدا وبعلبك، «ميقاتي» وهو الرجل المشهور بنظره الثاقب ويتحمل مسؤولية إثبات هلال رمضان ومواقيت الافطار طيلة الشهر الكريم، وهلال شوال ليوم العيد وتطورت هذه العادة واصبحت دار الفتوى تتولى تلك المسؤولية.

ومن عادات شهر رمضان المبارك في بيروت الاحتفال بليالي غزوة بدر، وفتح مكة، وليلة القدر في المساجد.

وكان سكان بيروت، وما زالوا، يهتمون بسيبانة رمضان او ما يسمى بالفصحى «استبانة رمضان»، فيجتمع افراد العائلة في آخر يوم عطلة قبل رمضان، ويذهبون في الاحراج والبساتين مزودين بلحوم الشواء ومعداته والنراجيل والفحم ومختلف الاشربة، حيث يقضون اليوم بكامله في حضن الطبيعة، ويروون للأطفال حكايات عن رمضان ايام زمان.

شهدت السنوات الماضية إقبالاً كثيفاً من قبل رواد الخيم الرمضانية على ارتيادها. نجدها مع بداية هذا الشهر تراجعت بعض الشيء لأسباب عدة منها الوضع المعيشي المتردي، والانتقادات المتكررة من قبل رجال الدين الذين يرون ان هذه الخيم شوّهت المعاني الاساسية لشهر رمضان المبارك لما تحويه من لوحات راقصة لبعض الفنانات الاستعراضيات وللجو الذي يعبق به دخان النراجيل مع الحان الطرب والافطارات.

ويعج وسط بيروت بالرواد طلبا للافطار في مقاهيه او مطاعمه او للترفيه وإحياء السحور، يدفعون الاموال الطائلة ليأكلوا ويسهروا طيلة الشهر، فيما السيدات يلبسن اجمل حللهن ويتوجهن للسهر.

الا ان العديد من العائلات ما زالت تفضل تمضية سهرات رمضان في المنازل مع الاصحاب والاقارب ليس لأنها لا تستطيع الخروج الى المقاهي والخيم الرمضانية بل لعدم اقتناعها بتلك الأجواء فتفضل مشاهدة البرامج التلفزيونية المتنوعة التي تعرض على شاشات التلفزة التي تتبارى في ترويج النقل المباشر لسهرات رمضانية وترويج المسابقات من خلال الجوائز التي تقدمها، مما يجعل المواطن يتسمر ساعات احياناً بغية ربح جائزة ما.

ويترافق مطلع كل نهار من رمضان مع اسئلة يتعرض لها كل فرد تقريبا منها «ماذا كان افطار الامس وما هو افطار اليوم؟ ماذا شاهدت على التلفزيون، هل اعجبك هذا المسلسل ام لا؟»، من دون ان يغفل عن بال هؤلاء همهم الاقتصادي والمعيشي وعبء الحياة.

أما أهم المشروبات والمأكولات البيروتية في شهر رمضان، فهي الجلاب والتمر هندي ونقوع عرق السوس ونقوع قمر الدين باللوز والزبيب وعصير الفواكه. وتتصدر المائدة الرمضانية اطباق الحساء وصحن الفتوش او التبولة والارنبية والكبة بلبن والحمص بطحينة والفتة وفطاير بسبانخ واللحم بعجين.

اما الحلويات، فهي حاضرة منذ بداية شهر الصوم حتى ايامه الاخيرة، اذ يقبل الصائمون على تناول الحلوى الرمضانية التي تشتهر بها مدن طرابلس وصيدا وبيروت وصور والتي اصبحت جزءا من تراث لبنان، وايضاً الحلوى التي تباع في المناسبات الدينية مثل حلوى النصف من شعبان او حلاوة النص والجزرية وغيرهما. واهم اصناف الحلوى، هي حلاوة الجبن وحلاوة الرز والقطايف وزنود الست والمدلوقة والكلام والمفروكة والعثملية، وتشهد محال بيع الحلويات يومياً خلال شهر الصوم إقبالاً كثيفاً من قبل المواطنين على شراء اصناف الحلوى الرمضانية. (المصدر)

صور أجواء الفرحة بين المسلمين في سابع أيام رمضان بمدينة بيروت:

لبنان ٧ بيروت رمضان افطار لبنان ٧ بيروت رمضان افطار٣٣ لبنان ٧ بيروت رمضان افطار٤٤٣ لبنان ٧ بيروت لبنان ٧ بيروت رمضان افطار١٢ لبنان ٧ بيروت رمضان افطار٤٥

أمريكا

أول رمضان لي كامرأة مسلمة

هذا العام خاص لأسباب عديدة. في حين أنها ليست السنة الأولى من صيامي ، إنها المرة الأولى التي أصوم فيها كامرأة مسلمة ، وهو أمر أنا ممتن له وفخور به. الظروف التي تكمن وراء صيام هذا العام لها نوع مختلف من الدلالات – على سبيل المثال ، أنا لا أصوم فقط بسبب الاختيار الغريب كما فعلت في العام الماضي ، بل بسبب الرغبة في الوفاء بالالتزام الديني

Published

on

هذا العام خاص لأسباب عديدة. في حين أنها ليست السنة الأولى من صيامي ، إنها المرة الأولى التي أصوم فيها كامرأة مسلمة ، وهو أمر أنا ممتن له وفخور به. الظروف التي تكمن وراء صيام هذا العام لها نوع مختلف من الدلالات – على سبيل المثال ، أنا لا أصوم فقط بسبب الاختيار الغريب كما فعلت في العام الماضي ، بل بسبب الرغبة في الوفاء بالالتزام الديني

Continue Reading

صور

ساحل العاج : صور صلاة عيد الفطر 1437 في العاصمة أبيدجان

Published

on

أبيدجان – ساحل العاج | أحوال المسلمين

صور صلاة عيد الفطر 1437 في العاصمة أبيجان

unspecified-1 abidjan- ivory coast unspecified unspecified-2

Continue Reading

صور

سريلانكا : أجواء عيد الفطر 1437 في أرجاء العاصمة كولومبو

Published

on

كولومبو – سريلانكا | أحوال المسلمين

صور أجواء عيد الفطر 1437 في أرجاء العاصمة كولومبو

13612150_1093712554009644_8095002670325332929_n 13620240_1093712574009642_8108569057209261844_n 13619987_1093712587342974_745919163627147421_n 13612143_1093712604009639_3528961830589276463_n

Continue Reading

صور

فلسطين : أجواء صلاة عيد الفطر 1437 من المسجد الأقصى

Published

on

القدس – فلسطين | أحوال المسلمين

أدّى آلاف المصلّين صبيحة اليوم الأربعاء، صلاة عيد الفطر في المسجد الأقصى المبارك، في الوقت الذي حرمت فيه سلطات الاحتلال الإسرائيلية مئات الآلاف من الفلسطينيين من الوصول للقدس في أول أيام العيد.

و قد توافد آلاف الفلسطينيين منذ ساعات الفجر برفقة عائلاتهم وأبنائهم لأداء صلاتي الفجر وعيد الفطر في المسجد الأقصى، كما ملأت تكبيرات العيد أرجاء المكان حتى الانتهاء من الخطبة.

أما المتطوّعين المنظمين فقد انتشروا في باحات المسجد الأقصى، ليشاركوا الأطفال فرحة عيد الفطر، حيث قاموا بتوزيع البالونات الملوّنة عليهم، والرسم على وجوههم، إلى جانب فعاليات تعريفية بالمسجد الأقصى ومعالمه.

وفي الوقت ذاته، قامت عائلات فلسطينية بتوزيع القهوة والتمر والسكاكر على المصلّين عقب الانتهاء من صلاة العيد، كما قام آخرون بالتقاط صور جماعية لهم مع عائلاتهم.

من جهتها، ذكرت شرطة الاحتلال في بيان لها أنها ستعزّز من تواجد قواتها خلال فترة عيد الفطر في المدينة المقدّسة، خاصة شرقيّها، كما ستقوم بإغلاق عدد من المحاور الحيوية التي يتّخذها المقدسيون كطرق للوصول إلى أماكن سكناهم، كإغلاق طرق واد الجوز والسلطان سليمان.

وأضافت شرطة الاحتلال أن هذه الإغلاقات ستستمر من الساعة الرابعة والنصف عصراً حتى الساعة الثامنة مساء طيلة أيام عيد الفطر، ما سيعمل على عرقلة حركة المركبات والمواطنين.

صور صلاة عيد الفطر 1437 و أجواء فرحة المسلمين :

13532819_1093705547343678_441979704448536356_n 13620745_1093705647343668_2402282229427863435_n 13439218_1093705604010339_220548850220926245_n 13566908_1093705570677009_4874014323888697416_n 13590238_1093705620677004_1567739563688353041_n 13532819_1093705547343678_441979704448536356_n-1 13606432_1093705534010346_6164561645646251822_n-1 13606432_1093705534010346_6164561645646251822_n

Continue Reading

صور

البرازيل : صور لأجواء عيد الفطر 1437 المبارك في مدينة فوز البرازيل.

Published

on

برازيليا – البرازيل | أحوال المسلمين

صور لأجواء عيد الفطر 1437 المبارك في مدينة فوز البرازيل.

 

13584793_1742809899325897_5283465371803229501_o 13392159_1742809845992569_6220072608353433251_o 13585150_1742810012659219_1766351805625612988_o 13603427_1742809949325892_8868152253064405102_o 13580466_1742810432659177_710138269126505694_o 13584628_1742810122659208_7385993389466522159_o 13603422_1742810192659201_2881346431935795476_o 13558991_1742810265992527_3832035308213423182_o 13575820_1742810465992507_975646983526794388_o 13576004_1742810079325879_923668885428011165_o 13580581_1742810315992522_6794760905836871320_o

Continue Reading
Advertisement
MEDIUM RECTANGLE